خدماتنا

اتصل بنا



الأسئلة الشائعة

من هم الأشخاص المناسبون لهذه العمليّة ومن الّذي يقوم بإجرائها؟

هذا الإجراء هو عمليّة تجميليّة تتم عن طريق جرّاحي التّجميل تحت التّخدير الموضعي وفي غرف العمليّات في المشافي.

هل عمليّة زراعة الشعر مضرّة؟

لن يكون هناك أي ضرر في حال إجراء العمليّة من قبل مختصّين وضمن ظروف عرف العمليات المناسبة وبالأدوات المناسبة.

ماهي الأمور المتعلّقة بالعناية الّتي يجب معرفتها قبل عمليّة زراعة الشّعر؟

في حال وجود مرض فعّال في جلدة الرّأس فمن الضّروري علاجه قبل العمليّة، كما ومن الضّروري استخدام المضادّات الحيّويّة في حال وجود بثور الجّلد الفعالة، جنباً إلى جنب مع علاج التّقشّر في فروة الرّأس بالإضافة إلى الحصول على العلاج الكامل من وحدات الأمراض في حال وجود آفات جلدية في الرأس.

 

يجب التّوقف عن استخدام الشّعر المستعار قبل العمليّة بـ 1-2 أسابيع، كما ومن الضّروري تنظيف الرّأس بشكل جيّد من المواد اللاصقة في حال استخدامها. يجب الامتناع عن استخدام منتجات تزيين الشّعر مثل الجيل وما إلى ذلك قبل العمليّة. من الضّروري إيقاف البخاخات الّتي يتم استخدامها لمنع تساقط الشّعر مثل المينوكسيل وذلك قبل أسبوع واحد من العمليّة. يجب الانتباه إلى أنه سيتم قص الشّعر في العيادة يوم العمليّة.

من هم الأشخاص المرشّحون لزراعة الشّعر؟

من الممكن أن يقوم جميع الأشخاص بعمليّة زراعة الشّعر طالما أنّ المنطقة المانحة تحتوي على القدر الكافي من بصيلات الشّعر. نوصي المرضى الّذين لا يرغبون بظهور آثار في المنطقة المانحة، والّذين يرغبون بنقل شرائح أكبر في الجّلسة الواحدة مع استخدام الشّعر المأخوذ من المنطقة المانحة خلال فترة قصيرة باستخدام طريقة FUE لزراعة الشّعر. كما ونوصي المرضى الّذين خضعوا لزراعة FUT أو FUE سابقاً لإتّباع تقني FUE أيضاً. تعتبر طريقة FUE الطّريقة المثاليّة بالنّسبة للمرضى الّذين تكون زوايا منطقة التّاج أو خطوط الشّعر لديهم صغيرة، والّذين من الممكن وجود ضرورة إلى الخضوع لعمليّة ثانية أو ثالثة في المستقبل وذلك بسبب ارتفاع خطر تساقط الشّعر.

من هم الأشخاص الغير مرشّحين لزراعة الشّعر؟

في كان هناك أي مشكلة في أنظمة الجّسد تسبب مضاعفات مع التّخدير الموضعي، فمن الضّروري علاج الحالة قبل الخضوع لعمليّة زراعة الشّعر. لا ينصح العلاج بالنّسبة للمرضى الّذين تكون توقّعاتهم المتعلّقة بنتائج العمليّة غير منطقيّة أول الّتي تكون المناطق المانحة لديهم غير كافية. بالإضافة إلى ذلك يجب علاج الأمراض الجّلدية النّشطة قبل القيام بالعملية. كما ويجب أن تكون مستويات الزنك B12 و B6 طبيعية ويجب علاج مرض الغدة الدرقية قبل الإجراء. بالنّسبة لمرضى السّكر، من الضّروري أن تكون مستويات السّكر في الدّم طبيعيّة لإجراء العمليّة. من الضّروري أيضاً التّحقّق من عدم وجود أي اضطرابات نفسية مثل وسواس نتف الشّعر و الوسواس القهري والاكتئاب و متلازمة التّنسج وما إلى ذلك.

هل من الضّروري الانتظار لتساقط جميع الشّعيرات في المنطقة لزراعتها؟

من الممكن عدم وجود قدرة على اتّخاذ قرار بشأن إجراء الزّراعة الّذين يعانون من تساقط الشّعر في منطقة تاج الرأس أو مناطق خط الشّعر أو بعد المناطق الأخرى. وكما هو معروف هذه العمليّة تتم بمخاوف جمالية. ومن الممكن أن يسبّب تراجع خط الشّعر إلى مخاوف جمالية من نوع آخر. في مثل هذه الحالات من الممكن تساقط الشّعر الآخر في المنطقة بدون الحاجة إلى انتظار تساقطه. وفي حال تساقطه لاحقاً من الممكن القيام باتّباع طريق FUE خلال فترات في المستقبل. في حقيقة الأمر، هذا الأمر يعتبر من ميزات طريقة FUE لزراعة الشّعر. بمعنى آخر، من الممكن إجراء العمليّة الثّانية مع بدء تساقط الشّعر وقبل الوصول إلى مظهر غير طبيعي. مع هذه العمليّات من الممكن القضاء على مشاكل الصّلع مع مرور السّنين بدون التّعرّض إلى الصّلع.

هل يمكن إجراء زراعة الشعر دون قص الشعر؟

عادةً ما يتم قص الشّعر في المناطق المانحة ومناطق الزّراعة. بشكل خاص يتم قص الشّعر في المنطقة المانحة خلال اتّباع تقنيّة FUE.

ماهي مدّة عمليّة زراعة الشّعر؟

وسطيّاً تستغرق العمليّة من 6 إلى 8 ساعات.

هل من الضروري البقاء في المستشفى بعد زراعة الشعر؟

ليست هناك حاجة للبقاء في المستشفى بعد زراعة الشعر ، يمكن للمريض العودة إلى المنزل مباشرة بعد العملية.

هل هناك حاجة لارتداء الضّماد بعد زراعة الشّعر؟

من الممكن القيام بإغلاق المنطقة المانحة وترك منطقة الزّراعة مفتوحة. وسطياَ، تتم إزالة الضّماد بعد مرور 2-3 أيام بعد غسيل الشّعر.

ما الذي يجب مراعاته بعد عملية زراعة الشعر؟

أهم ما يجب الانتباه إليه هو حماية منطقة الزّراعة من أي صدمة. من الممكن الحد من الوذمات أو الأورام عن طريق استلقاء المريض على ظهره. من الممكن الشّعور بعد التماثل أو التّناظر في خط الشّعر أو ظهوره بمنطقة متراجعة وذلك بسبب الأورام في المنطقة. لن يكون هناك قدرة على الحصول على التّقييم الصّحيح إلّا بعد مرور 8 أشهر. لا ينصح بقيادة السّيارة من المستشفى إلى المنزل بعد العمليّة. يجب على المريض البدء باستخدام الأدوية الموصوفة من قبل أطبائه في المنزل. بعد العمليّة، يُنصح المريض بالحصول على وجبات خفيفة. لا ينصح التدخين وتعاطي الكحول لمدة 10 أيام في المتوسط بعد العملية.

ما هي الأمور الّتي يجب علي الانتباه إليها بعد تساقط القشور في الشّعر؟

ينصح بالابتعاد عن الاستحمام والسّباحة و الساونا والبحر والرّياضات الثّقيلة لمدّة شهر ونصف وسطيا بعد العمليّة. يجب التّخفيف من الكحول والتّدخين. من الممكن للمريض استخدام الشّامبو الّذي كان يستخدمه سابقاً.

هل من الممكن تساقط الشّعر المزروع؟

سيتساقط الشّعر المزروع بشكل خطوط بعد مرور 3-4 أسابيع من العمليّة. يسمّى هذا الأمر تساقط الصّدمة. في حقيقة الأمر، يتم زراعة بصيلات الشّعر المنتجة. بعد تساقط الشّعر تبقى البصيلات موجودة أسفل الجّلد، لتبدأ بنتاج الشّعر من جديد. يبدأ الشّعر الجّديد بالظّهور بعد مرور 3 أشهر وسطيّاً. ولا تنمو جميع الشّعرات في نفس الوقت. تستمر عمليّة الإنتاج هذه من 5 إلى 8 أشهر لتزداد شدّة الشّعرات. في هذه المرحلة من الممكن ملاحظة عدم وجود تناظر أو اختلاف في تواتر الشّعر بالنّسبة للمناطق الأخرى واختلاف تركيز الشّعر وما إلى ذلك. ولذلك من غير الصّحيح القيام بتقييم النّتائج خلال هذه المرحلة. يجب الانتظار لمدّة 8 أشهر لتقييم الحالة. خلال فترة 8 أشهر إلى عام تبدأ الشّعيرات بالتّعرّض إلى اللين واختلاف السّماكة إضافة إلى إعادة التّوزيع في مناطق النّدبات. عند مقارنة الشهر الثامن والسنة الأولى ، تكون صورة السنة الأولى أكثر طبيعية. من المتوقّع الوصول إلى المظهر الطّبيعي خلال عام وسطيّاً. من غير المتوقّع التّعرض إلى تساقط الشّعر الذّكوري وذلك بسبب عد تأثر البصيلات المزروعة بهرمون DHT.

هل سيكون هناك احمرار في المنطقة بعد العمليّة؟

من الممكن ظهور احمرار في المنطقة خلال فترة الشّفاء بعد العمليّة. من الممكن استمرار الأمر إلى 10 أيام في البشرة الحساسة. ومع ذلك من الممكن استمرار هذا الاحمرار لفترات أطول.

عيادة زراعة الشعر

عيادة مدهير

مركز زراعة الشعر

عيادة مدهير